ثقافة

رسالة مفتوحة للسيد رئيس الحكومة التونسي

ايطاليا في 20 فيفري 2020 ان المكتب التنفيذي لرابطة جمعيات التونسيّين بايطاليا إذ يبارك التوصل لاتفاق بشأن تشكيل الحكومة التونسية الجديدة، بعد طول إنتظار وترقب من التونسيين بكل أطيافهم سواءا في الداخل أو في الخارج، والتي ضمت إئتلافا واسعا يمثل الطيف السياسي بتنوعه وكان نتيجة مشاورات حثيثة كما أشار ذلك السيد إلياس الفخفاخ رئيس الحكومة المكلف، وإذ يتمنى لها نيل ثقة مجلس نواب الشعب والإنطلاق في العمل لصالح التونسيين فيهمه أن يعبر عن: 1. استنكاره لسياسة التهميش، والتي للأسف، مازلت متواصلة بعد الثورة للتونسيّين المقيمين بالخارج وعدم تخصيصهم بوزارة أو كتابة دولة تعنى بمصالحهم في ظل الصعوبات التي تعانيها الجالية التونسية المقيمة بالمهجر خاصة بعد تنامي صعود اليمين المتطرف في أوروبا؛ 2. استغرابه لعدم تشريك رئيس الحكومة المكلّف للكفاءات التونسية المقيمة بالخارج ،خاصة من المستقلين، وفي ذلك تهميشا وعدم تقديرا للقيمة المضافة للكفاءات المقيمة بالخارج في حكومة شعارها “الوضوح وإعادة الثقة”. 3. يطالب المكتب التنفيذي لرابطة جمعيات التونسيّين بايطاليا من رئيس الحكومة تدارك الأمر وتعديل تركيبة فريقه الحكومي في أقرب فرصة بما يضمن تمثيلية للتونسيين المقيمين بالخارج وبما يتماشى مع مكانتهم ومساهمتهم في تنمية الاقتصاد الوطني وتعزيز إنتمائهم لبدهم. 4. العمل الفوري على بعث المجلس الوطني للتونسيين المقيمين بالخارج المحدث بموجب القانون عدد 68 المؤرخ في 03 أوت 2016 والذي طال انتظاره. وفي الأخير يتمنى المكتب التنفيذي لرابطة جمعيات التونسيّين بايطاليا مجددا للحكومة المرتقبة النجاح والتوفيق في أعمالها لما فيه خير لتونس وشعبها. عاشت تونس والمجد لشهادائها الأبرار

رئيس الرابطة رضا المشرقي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق