Non classé

مقتل 4 شبان مغاربة داخل قناة للصرف الصحي شمال المملكة في محاولة “حرقة”

ذكرت وكالة الأنباء الفرنسية، أن أربعة شبان مغاربة لقوا حتفهم إثر محاولتهم عبور قناة للصرف الصحي من ميناء بني أنصار نحو جيب مليلية الإسباني المجاور بشمال المغرب، حسبما أفاد مصدر في السلطات المحلية، الخميس 5 نوفمبر  2020.

حادثة مفجعة لكنها ليست الأولى: إذ قال المصدر لوكالة الأنباء الفرنسية، إن مصالح الوقاية المدنية تدخلت فور إشعارها بالحادث الأربعاء 4 نوفمبر ، لتعثر على جثث ثلاث ضحايا داخل القناة، بينما نُقل شخص رابع إلى المستشفى حيث لفظ أنفاسه الأخيرة.

كما أشار إلى أن السلطات الأمنية فتحت تحقيقاً للكشف عن ظروف وملابسات هذا الحادث. ولم يتم تحديد أعمار الضحايا. المصدر أوضح أيضاً، أن هذه ليست أول محاولة للهجرة غير النظامية إلى مليلية عبر هذه القناة.

كما أنه سبق أن لقي مواطن مغربي مصرعه خلال شهر أوت الماضي، عندما حاول عبور السياج الفاصل بين مدينتي مليلية وبني نصار؛ في محاولة منه للعودة إلى منزله، إلا أنه توفي بعد نقله إلى المستشفى نتيجة الإصابات التي تعرض لها.

الحدود البرية مغلقة: تمثل مليلية وسبتة الإسبانيان الحدود البرية الوحيدة بين إفريقيا وأوروبا، ويخضعان لحراسة مشددة؛ لمنع تسلل المهاجرين غير النظاميين إليهما عبر تسلق السياج الشائك العملاق الذي يحيط بهما.

فيما لا تزال المعابر الحدودية نحو المدينتين مغلقة منذ مارس كإجراء للتصدي لوباء كوفيد-19، ما يحرم على الخصوص آلاف المغاربة العاملين هناك من مصدر رزقهم، بينما أُعيد عدد كبير من المغاربة الذين كانوا عالقين في المدينتين بعد إغلاق الحدود، إلى المغرب على دفعات منذ شهر ماي الماضي.

من جهة أخرى، تراجع عدد المهاجرين غير النظاميين الذين وصلوا إلى السواحل الإسبانية، إلى النصف خلال الأشهر الثمانية الأولى لعام 2020، بالمقارنة مع العام الماضي. وبات الجزائريون يمثلون ثلثي الواصلين ويليهم المغاربة والمهاجرون من بلدان إفريقيا جنوب الصحراء، بحسب وكالة “فرنتكس” الحدودية الأوروبية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق